امريكا تستهتر ولا تخسر!!!
    الجمعة 21 يونيو / حزيران 2019 - 10:01
    سامي جواد كاظم
    كلنا نعلم ان ترامب وحكومته ادوات لاجندة خفية ، فالاستهتار في اتخاذ القرار ظاهرا من ترامب صادر، وقد يكون البيت الابيض برمته مؤسسة خارجة عن القانون الدولي وقد يكون الكونغرس هو صاحب الامر في تمادي الحكومة الامريكية في سياستها الرعناء ولربما رئيس البنك الدولي ولربما مجلس اللوردات البريطاني ، نعم قد يكون لترامب صلاحية تخص البلدية والضرائب في الداخل الامريكية اما على مستوى القرارات الحساسة فانه دمية بيد اخرين .

    الشعب الامريكي لا علاقة له بكل ما يوجه من انتقادات لامريكا سوى انه لا يحسن الاختيار في الانتخاب ان كانت نزيهة ومن غير تدخل روسي او تزوير كونغريسي كما حدث لبوش الابن في الدورة الاولى.

    الان امريكا في موقف لا تحسد عليه ولكنها دائما لا تخسر لان الخسارة الحقيقية لامريكا هي عندما تمس المصلحة الشخصية لمن يتلاعب بالقرار الامريكي وحتى الكيان الصهيوني لايعنيها وان كان المشترك بينهما الصهيونية التي يتمسك بها رجالات الظل في الكونغرس وادارة الكيان الصهيوني ، اما لو قتل الجندي الامريكي او فجر برج التجارة العالمي او سقطت طائرة تجسس امريكية او اغتيال عميل امريكي او سقوط حاكم عميل لهم فهذا لا يعني شيئا بالنسبة لهم، فالحديث عن الفشل الامريكي في الخليج او سوريا او حتى حرب فيتنام فانها لا يعنيها ما حدث طالما ان المسلمين يتقاتلون فيما بينهم فهذا المطلوب فان قصفت السعودية بصواريخ حوثية او قتلت السعودية اطفال اليمن فهذا هو الهدف المنشود وحتى لو اعلنت السعودية ايقاف الحرب على اليمن فان الخسائر طوال السنوات التي استمرت فيها الحرب هي ربح لامريكا .

    لكنها لم تنتصر على ايران ونصرها الذي يروم له ترامب هو الجلوس على طاولة المفاوضات ومهما كان الثمن حتى يقول انا انتصرت على السيد الخامنئي عندما قال لا تفاوض مع امريكا وها هم يتفاوضون معنا ، نعم امريكا على اتم الاستعداد ان تتنازل لايران عن كل ما تريد ولكنها تؤجل هذا الامر طالما ان هنالك حكام خونة في الخليج لا زالوا مستغفلين ويضخون بالاموال لامريكا والكل سمع خطاب ترامب مع جمهوره عندما تحدث عن ملك سلمان وكيف انه وجه اهانات لا يقبل بها حتى المومس.

    طائرة التجسس غالية الثمن ودقيقة التقنية التي اسقطتها ايران ، وانشغلت وسائل الاعلام بهذه القدرة العسكرية الايرانية ولكن انت ايها الراقد على كرسي الامم المتحدة وتحمل عنوان امينها ( لا اعرف اسمه لانه مجهول منذ ان اعتلى ترامب البيت الابيض ) انت لماذا لا تستدعي المسؤولين والمندوبين لتدين امريكا عن ما قامت به في الخليج ؟ لماذا لا يستنكر العالم هذا الاعتداء الامريكي على ايران ؟ اليست امريكا دولة معتدية ؟

    نعم نحن على علم بان الامم المتحدة مجلس للقرقوزات ، ولكن هنالك ادوار يقوم بها البعض في الضحك على الذقون من خلال تصريحات جوفاء ، خذوا مثلا ان احد اعضاء الكونغرس ادان السعودية عندما قصفت اطفال ونساء اليمن ، وادانته لا تساوي حذاء ابي القاسم الطنبوري ، ولكنه يصرح ليشغل المغفلين من وسائل الاعلام ليؤكد ادانة امريكا باعتراف مسؤوليها .

    العالم الان يسير نحو الخضوع للاستهتار وانعدام الحياء وما منشار ابن سلمان الا شاهد من شواهد عديدة على خسة المتصدين للقرارات الدولية في العالم
    © 2005 - 2019 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media