النفط تشكل فرقة زلزالية جديدة لاستكشافات مكامن الحقول
    الخميس 11 يوليو / تموز 2019 - 08:38
    [[article_title_text]]
    بغداد (موازين نيوز) - أعلنت وزارة النفط، تأسيس الفرقة الزلزالية السابعة لتعمل كمثيلاتها بمجالي التنقيب عن النفط والغاز، بينما افادت بتجهيز شركة الخطوط الجوية العراقية بـ 18 مليون لتر شهرياً من منتوج وقود الطائرات وبالسعر الرسمي المدعوم.
    وذكر مدير عام شركة الاستكشافات النفطية في الوزارة نشوان محمد نوري في تصريح نقلته صحيفة لـ"الصباح" شبه الرسمية، إن "تشكيل الفرقة الزلزالية السابعة، جاء نظرا لاتساع  عمل المسوحات الزلزالية بمعظم مناطق البلاد، منوها بأن قرار تشكيل الفرقة التي ستعمل على استكشاف النفط والغاز، جاء من اجل تعظيم الخزين (الهيدروكاربوني)"، لافتا إلى أنه "تم تزويدها بـ(كرفانات) مدولبة ذات مواصفات ممتازة من صنع الشركة العامة للصناعات الهايدروليكية دعما للانتاج الوطني".
    وأضاف نوري، أن "الشركة وضعت للفرقة الجديدة، خطة من اجل استكمال تجهيز الورش الموجودة في الفرقة والمواد الحقلية لاستكمال المفاصل اللوجستية لها، كما جهزت الفرقة بعشر هزازات فرنسية الصنع لتكون مضاهية للفرق الزلزالية العالمية"، مفصحا عن "تجهيز الفرقة بملاكات وطنية من ذوي الاختصاص في شركة الاستكشافات النفطية".
    واعرب نوري، عن ثقته بأن "الفرقة التي ستبدأ عملها خلال الايام المقبلة، ستقدم اعلى مستويات الانتاج اسهاما في دعم القطاع النفطي في البلاد"، مشيرا إلى أن شركته "وضعت خططاً مستقبلية لتوسيع العمليات الاستكشافية بهدف زيادة الخزين النفطي، اضافة الى  تشغيل الايدي العاملة والقضاء على ظاهرة البطالة".
    [[article_title_text]]

    من جهة اخرى، افادت شركة توزيع المنتجات النفطية في الوزارة، بتجهيزها شركة الخطوط الجوية العراقية بـ 18 مليون لتر شهرياً من منتوج وقود الطائرات نوع ( JET- A1) وبالسعر الرسمي المدعوم، بحسب ما ذكره مديرها العام المهندس كاظم مسير ياسين.
    واوضح بحسب الصحيفة، أن شركته "ومن خلال هيئة التجهيز، مستمرة في امداد شركة الخطوط الجوية العراقية بوقود الطائرات ذي الجودة العالية والمواصفات العالمية المطلوبة وبالسعر الرسمي المدعوم وبمعدل تجهيز شهري يسد حاجتها الى تلك المادة بما يحقق للشركة الاكتفاء الكلي".
    واردف ان "الخطة التجهيزية شملت توزيع المنتوج حسب درجة الاحتياج بين مطاري بغداد والبصرة، مفصلاً الكمية بـ 15 مليون لتر الى مطار بغداد شهرياً، وثلاثة ملايين لتر شهرياً الى مطار البصرة"، منوها بأن "سعر التجهيز بلغ 250 ديناراً للتر الواحد، وعدها قيمة مخفضة ومدعومة قياساً بسعر المنتوج عالميا".
    يذكر أن التوجيهات الوزارية تنص على ضرورة توفير الدعم اللازم لجميع القطاعات ومنها الجوية ووضع الامكانيات اللازمة لذلك للمساهمة في تحقيق الارتقاء بقطاع النقل الجوي.
    © 2005 - 2019 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media