البنتاغون يتراجع: لا أدلة لخطط إيرانية للهجوم على سفاراتنا
    الأثنين 13 يناير / كانون الثاني 2020 - 05:57
    [[article_title_text]]
    مارك إسبر وزير الدفاع الأميركي
    وكالات (سكاي نيوز عربية) أبوظبي - قال وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر إنه لا يرى أدلة محددة من مسؤولي المخابرات على أن إيران كانت تخطط لمهاجمة أربع سفارات، الأمر الذي أكده الرئيس دونالد ترامب بعد مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني.

    وفي حين اتفق إسبر مع ترامب على أن وقوع هجمات أخرى على السفارات الأميركية أمر مرجح، قال لمحطة (سي.بي.إس) التلفزيونية إن تصريحات ترامب لمحطة فوكس نيوز لم تكن تستند إلى أدلة محددة بشأن هجوم على أربع سفارات.

    وقال إسبر "ما قاله الرئيس هو أنه من المحتمل أن تكون هناك هجمات إضافية على السفارات. أشارك في هذا الرأي... لم يستند الرئيس إلى أدلة محددة".

    وبسؤاله عما إذا كان ضباط المخابرات قدموا أدلة ملموسة بشأن هذه المسألة، قال "لم أشهد شيئا فيما يتعلق بأربع سفارات".

    ومنذ تأكيد مقتل قاسم سليماني في غارة جوية أميركية في بغداد، قال مسؤولو الإدارة الأميركية إنهم تصرفوا بسبب خطر وشيك بشن هجمات على الدبلوماسيين الأميركيين والقوات الأميركية في العراق وفي جميع أنحاء المنطقة.

    وفي مقابلة أخرى مع شبكة (سي.إن.إن) قال إسبر إن الإدارة الأميركية تلقت "معلومات مخابراتية دقيقة" ترجح وقوع هجوم واسع النطاق على عدد من السفارات وإن هذه المعلومات لا يمكن أن يطلع عليها سوى "مجموعة الثمانية" وهي مجموعة من كبار قادة الكونغرس الذين يتم اطلاعهم على المعلومات الحساسة التي لا يمكن لباقي أعضاء الكونغرس الحصول عليها.

    وقال آدم شيف رئيس لجنة المخابرات في مجلس النواب، وهو ديمقراطي وعضو بمجموعة الثمانية، إن المجموعة لم تتلق أي معلومات بشأن هجمات محتملة على أربع سفارات.

    وأضاف شيف "لم تناقش مجموعة الثمانية في أي إفادة استهداف أربع سفارات... تحديدا".
    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media