صفقة القرن خطط لها قبل قرن
    الأربعاء 5 فبراير / شباط 2020 - 05:54
    سامي جواد كاظم
    قبل قرن تقريبا صدر وعد بلفور هو الرسالة التي ارسلها آرثر جيمس بلفور بتاريخ 2 نوفمبر 1917 الى اللورد ليونيل والتر دى روتشيلد(صراف، سياسي وعالم حيوان بريطاني. وكزعيم صهيوني بارز)  يشير فيها لتأييد حكومة بريطانيا لإنشاء وطن قومي لليهود فى فلسطين.

    وهذا بعد الحرب العالمية الاولى وتغلغل الاستعمار البريطاني في الخليج وبدا يقسم الارض العربية الى دويلات وينصب عليها عملاء يخضعون لهم في كل شاردة ووارد ، والتاريخ يحكي الكثير من هذه الخيانات التي قام بها حكام الخليج ، هذه الحكومات الخليجية التي تقوم بخلاف ما تدعيه بريطانيا والدول العلمانية من احترام حقوق الانسان والحرية والرفاهية وما الى ذلك حيث انها تغض النظر عن اعمالهم هذه لغاية ستظهر بعد قرن.

    وبدات السياسة الانكليزية بتقويض الحس الاسلامي العربي في المنطقة من خلال خلق الفتن والطائفية والاشاعات ( ابو ناجي) وجاء سايكس بيكو ليقسم الحدود فجعل بين كل دولتين منطقة متنازع عليها حتى تكون الورقة الخبيثة لاشعال الحروب وعند الاطلاع على الوثائق البريطانية الخاصة باستعمارهم لمنطقة الخليج ستظهر لكم حجم المؤامرة وبالتوافق مع الاستعمار الفرنسي لبلاد الشام ومصر والجزائر والاستعمار الايطالي لليبيا . ومن احدى خبائثهم للتمهيد لصفقة القرن ان الانكليز هم من اسسوا جامعة الدول العربية ، وكانت هذه الجامعة خير عون للاستعمار البريطاني وتعبيد الطريق لاعلان الدولة الصهيونية ، بل ان قممهم محل استهزاء .

    واكثر الدول تعلقا بفلسطين هم العراق وسوريا اما البقية فقد نفذوا المؤامرة بكل حذافيرها واما صراخهم هنا وهناك فانه مجرد جعجعة لذر الرماد بوجه الشعوب المغفلة ، ورحم الله بورقيبة الذي يعلم بالمؤامرة وخذلان العرب عندما ألقى خطابه التاريخي في مدينة أريحا الفلسطينية الذي دعا فيه اللاجئين الفلسطينيين إلى عدم التمسك بالعاطفة والاعتراف بقرار التقسيم العائد إلى 1947. حيث كان القرار يعطي الصهاينة % 49 من أرض فلسطين التاريخية، ويعطي الفلسطينيين % 49 أيضًا، ويبقي القدس تحت إشراف الأمم المتحدة بنسبة % 2 من الأرض.

    واعلموا لو وافق الفلسطينيون لرفض عملاء الانكليز هذه الموافقة ومنهم عبدالناصر والبعث السوريّ والنظام العراقي وعربان الخليج يستعرضون في كيل التهم والشتائم لمقترحات وأفكار بورقيبة (الانبطاحية الانهزامية للعدو)، ولما لم يوافق الفلسطينيون جاءهم الاسوء وبداوا يندمون على الماضي وفعل خونة العرب والمسلمين دورهم في التسقيط للفلسطينيين والتصعيد للصهاينة . وكانت امريكا وبريطانيا يجهزا الصهاينة باقوى واحدث الاسلحة الممنوعة وغير الممنوعة لتجعلها القوة الاولى في المنطقة ، وتساقطت الغيرة عند الحكام العرب وتبخر الشرف وهوت القيم وبداوا علنا يعلنون علاقتهم مع الصهاينة ومكنوا امريكا من شرفهم وخيرات شعوبهم . نعم محور المقاومة حجر عثرة امام طموح الصهاينة بدليل انهم اعلنوا صفقتهم بعد اغتيالهم لقاسم سليماني وابو مهدي المهندس اللذان يعدان من ضمن خطتهم لتصفية من يعرقل صفقة القرن مع الانبطاح التام لال سعود واشغاله بحرب ضد الابطال اليمنيين وتاسيس حركات ارهابية باسم الاسلام والاستحواذ على اموال النفط لكل دول المنطقة مع التشتت في الصف الفلسطيني بسبب تامر عربان الخليج حيث انقسموا فيما بينهم يساندون فتح علنا وحماس سرا حتى تبقى الحروب مستعرة ومن اولويات سياسة بريطانيا التسليحية هي تسليح طرفي النزاع  كما فعلت في حرب الخليج الاولى وتسلح تركيا واليونان والطين وتايوان والهند وباكستان وهكذا.

    اليوم وبعد ان بلغت الخيانة عند حكام الخليج مبلغا عظيما والذلة عند حكام الدول المجاورة لفلسطين و اشعال الفتن في الدول العربية تحت ذريعة الثورات والتغيير اصبحت الصهيونية امر واقع الى درجة حقارة وذلة حاكم السودان بان يسافر الى اوغندا ليقدم الطاعات للنتن ياهو الصهيوني .

    العرب الان انشغلوا بالتنديد والاستنكار والرفض والمظاهرات ورفع الشعارات وكل الاراضي الفلسطينية التي تحت سيطرتهم هي وسط المستنقع الصهيوني بحيث حتى الهواء لو اراد الصهاينة منعه عنهم لاستطاعوا ، ويخرج ترامب وبكل قباحة يقول سنقطع المساعدات الامريكية عن فلسطين بينما المساعدات للصهاينة يقول عنها انها اموال السعودية .

    الحس العربي الاسلامي عند المواطن العربي لا زال موجود ولا يعتقد ترامب ان صفقته تقضي على هكذا حس لان ايران ومحور المقاومة قوة عقائدية لا تؤمن بصفقتكم والحياة رخيصة امام العقيدة ولولا علمهم علم اليقين ان فيلق القدس عندما يقول يفعل وان حزب الله عندما يقول يفعل لذا استهدفوا سليماني ولكن دائما القوى العقائدية تحزن على فقد قائدها الا انها لديها خزين من القادة ولا تتاثر والصفعات كثيرة تلك التي صفعتهم بها قوات حزب الله في الجنوب اللبناني .

    انتم ياعربان الخليج سلمنا بانكم جبناء لا تقاتلون فلماذا لا تستخدمون الاقتصاد من اجل الاسلام وكرامتكم ،وكذلك جبناء فلماذا لا تقطعون علاقتكم بالصهاينة،  واعلم يا سلمان انك ايام وتموت وتذهب الى مزبلة التاريخ ولكن لو اردت ان تمسح عارك ويخلدك التاريخ فانك تعلم ماذا يجب عليك ان تعمل فالحر الرياحي تاريخه مجهول اصبح شهيد  وبطل ويذكره التاريخ الى يومنا هذا بسبب موقف ، ولكن هيهات لك ان تكون مثل العظماء الشرفاء .

    وليعلم ترامب والصهاينة ان التاريخ لا ينتهي عند صفقة القرن .    
    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media