وزير الصحة العراقي يعلن عن إجراءات حازمة لتطويق كورونا ببغداد ويوضح بشأن تعيينات الوزارة
    الأربعاء 20 مايو / أيار 2020 - 17:17
    [[article_title_text]]
    وزير الصحة, الدكتور حسن التميمي
    (بغداد اليوم) بغداد - أعلن وزير الصحة العراقي د. حسن التميمي ، الاربعاء 20-5-2020،  عن إجراءات حازمة لتطويق فيروس كورونا في بغداد التي تسجل اعلى الاصابات بالفيروس منذ اسبوعين فيما اوضح الموقف بشأن تعيينات مقر الوزارة التي اطلقت سابقاً فضلاً عن تعيينات دائرة صحة صلاح الدين.

    واوضح التميمي في لقاء متلفز تابعته ( بغداد اليوم ) ان "هناك 4 الاف درجة وظيفية للصحة اعلنت في محافظة صلاح الدين، وتم اعلان اسماء المقبولين بها، لكنه لم يصلني أي شيء رسمي بخصوص تلك التعيينات"، مشيرا الى ان "الدرجات الوظيفية التي اعلنت في المحافظة تضمنت مشاكل حالت دون وصولها بالشكل الصحيح الى الوزارة".

    وبخصوص الـ800 اسم من المقبولين في تعيينات مقر الوزارة، اكد التميمي ان "الوزارة بأمس الحاجة لهذه الدرجات الوظيفية، وقد خاطبنا وزارة المالية للإسراع بإتمام الاجراءات اللازمة لمباشرة المقبولين".

    ولفت الوزير الى ان "جميع التعيينات والدرجات الوظيفية التي اعلنت او التي ستعلن لاحقاً، تنظر اقرار الموازنة العامة وما ستخصصه وزارة المالية للصحة من اجل الشروع بإتمام اجراءات المقبولية".

    وعن التدخلات السياسية في عمل الوزارة، قال التميمي انه "ومنذ اليوم الاول من استلامي منصب الوزير، عملت على اخراج مفاصل الوزارة من أي تدخلات سياسية، وان اعتمد مبدأ الكفاءة في اسناد المناصب الهامة دون النظر الى مرجعياتهم السياسية".

    واشار الى ان "الوزارة حالياً في حالة حرب مع فيروس كورونا المستجد، الامر الذي يؤجل حسم بعض المناصب او اجراء التغييرات الادارية اللازمة".

    وقال ان "الوزارة بجميع مفاصلها وكوادرها نزلت الى الميدان لمواجهة اخطر انواع الفيروسات، الامر الذي يجبرني على التأني في اجراء بعض التغييرات الجذرية".

      وبخصوص عملية الحجر المناطقي التي بدأت العمل بها اليوم، أكد ان "اجراءات الحجر المناطقي ستكون مشددة في الاحياء والمناطق التي شهدت اصابات وستكون حازمة ولا تهاون فيها ولمدة اسبوعين وهدفها تطويق فيروس كورونا وبالتنسيق مع القوات الامنية ولجان الصحة العالمية، ومن المناطق المشمولة سوف تنطلق اكبر عملية مسح وبائي فعال يشهده العراق، للكشف عن الاصابات بفيروس كورونا".

    ودعا الوزير "سكان مدينة بغداد الى التعاون التام مع اللجان والكوادر الطبية، اخذين بنظر الاعتبار خطورة الفيروس التاجي الذي يعيش بينهم، وتقديم أي معلومات او مساعدات للكوادر الصحية التي هي في الخط الاول لمواجهة الفيروس الفتاك".

      وبين ان "الحجر المناطقي سيعمم على كافة المحافظات العراقية في حال تفشي الوباء في أي من المحافظات"، مشيرا الى ان الوزارة على "اتم الاستعداد لتنفيذ خطة المسح الشامل والحجر المناطقي، لتلافي خروج الفيروس عن السيطرة مثلما حدث في العديد من بلدان العالم ذات الانظمة الصحية الضخمة والمتطورة".

    واعلنت وزارة الصحة ، اول من امس ، الشروع بعملية الحجر المناطقي اليوم في مناطق الشعلة والحرية والعامرية بجانب الكرخ ببغداد ومدينة الصدر والكمالية والبلديات بجانب الرصافة.
    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media