سائرون يكشف موقفه من الغاء مجالس المحافظات: المحافظون بلا حساب!
    الثلاثاء 12 يناير / كانون الثاني 2021 - 10:39
    [[article_title_text]]
    لنائب عن كتلة سائرون علاء الربيعي،
    بغداد (ناس) - أكد النائب عن كتلة سائرون علاء الربيعي، الاثنين، ان ايقاف عمل مجالس المحافظات تسبب بغياب الرقابة على المحافظين، مشيراً الى ان عددا من المحافظين لديهم حالات فساد وهدر بالمال العام، فيما بيّن ان مرجعية المحافظين غير واضحة ومجلس النواب ليس من حقه استجوابهم.  

    وقال الربيعي في تصريح خصّ به "ناس" (11 كانون الثاني 2021)، ان "قرار مجلس النواب بايقاف عمل مجالس المحافظات التي هي اصلاً تجاوزت المدة القانونية، هذه المجالس يُفترض انتُخبت لـ4 سنوات وغير محددة مثل مجلس النواب الذي حُدد بفترة 4 سنوات غير قابلة للتمديد".  

    واضاف "لذلك استمر عمل مجالس المحافظات ولم تجرِ انتخابات محلية وبقت لما يقارب 7 سنوات"، موضحاً ان "مجلس النواب جمّد عمل هذه المجالس، وهذا الايقاف غير قانوني؛ لكون مجالس المحافظات وجودها دستوري ولايمكن انهاء عمل المجالس بصورة كاملة؛ لان الدستور رسم وجودها ".  

    واشار الربيعي الى ان "المحافظات الان تعمل بدون هذه المجالس وبدون وجود رقيب على الحكومات المحلية"، مبيناً انه "في القانون المعدل لمجالس المحافظات خول البرلمانُ النوابَ بمراقبة اداء المحافظات والدوائر في هذه المحافظة، لكن النائب لديه مهام في عمله داخل مجلس النواب فلم تكن الرقابة بالمستوى المطلوب".  

    ولفت الى ان "عددا من المحافظين لديهم مخالفات كبيرة وفساد وهدر بالمال العام، وهناك مخاوف او توافق على عدم تغييرهم حتى لايأتي رئيس الوزراء بمحافظين من جانبه"، منوهاً الى ان "هذه احد الاسباب التي حالت دون محاسبة المحافظين الذين لديهم فساد".  

    وتابع الربيعي ان "قانون مجلس المحافظات خوّل مجلس المحافظة باعداد خطة المحافظة والمصادقة عليها، لكن القانون المعدل خول المحافظة باعداد خططتها والذهاب بها الى وزارة التخطيط والتصويت عليها في مجلس النواب".  

    واكد الربيعي ان "مرجعية المحافظين غير واضحة؛ لان مجلس النواب ليس من حقه استجواب المحافظ لانه اقل من درجة وزير"، مشيراً الى انه "لايوجد دور حقيقي لمراقبة المحافظين رغم حجم الفساد الموجود في محافظاتهم".  
    © 2005 - 2021 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media