لماذا جاء قاآني؟
    الثلاثاء 12 أكتوبر / تشرين الأول 2021 - 04:09
    محمد جبار حياوي
    بعد يوم من الانتخابات لماذا جاء قائد فيلق القدس الايراني اسماعيل قاآني الى بغداد بزيارة سرية بعد انتهاء الانتخابات النيابية فان هذه الزيارة المفاجئة في هذا التوقيت يثير الشكوك و التسائلات عن سبب الخفي وراء هذه الزيارة.

    لكن بعض المصادر المطلعة صرحت ان الزيارة تستهدف عقد لقائات مع رئساء الكتل الشيعية لتشكيل تحالفات مع الكتل الفائزة في انتخابات يوم امس الاول . وفي وقت انعقاد المؤتمر الصحفي للمفوضية العليا للانتخابات العراقية للاعلان عن النتائج النهائية للاقتراع العام تاتي الزيارة المفاجئة للقائد الجديد لفيلق القدس الذي خلف القائد قاسم سليماني الذي اغتالته القوات الامريكية بغارة جوية مطلع العام الماضي وكما جرت العادة تكون الزيارات لقادة الحرس الثوري الايراني الى بغداد سريةً جدا لكننا نعلم جميعا ان هذه الزيارة بهدف التاثير على نتائج الانتخابات و ترتيب توجيه الكتل في تشكيل التحالفات المقبلة حيث من المؤكد انه سيلتقي بابرز رؤساء الكتل من تحالف الفتح و دولة القانون و بعض قادة الفصائل المسلحة.

    و السؤال المطروح اين سيصل بنا هذا الاجتماع المغلق؟
    و ما دخل قائد ايراني في انتخابات العراقية؟ 

    لايمكن لاحد ان يجيب عن هذه الاسئلة المهمة التي تمس حياة المواطن في الفترة المقبلة.

    هل هذا ما طمح به العراقيون في هذه الانتخابات التي كان من المفترض تغير جميع الوجوه التي يشك في ولائها للعراق تلك الوجوه الكالحة التي تتلقى تعليماتها من خارج الحدود تلك الوجوه التي لم تجلب سوى الخراب للبلد هذه الانتخابات كانت زهرة ثورة تشرين التي سقيناها بدماء ابنائنا الذين هم اعز واطهر منهم جميعا فمبارك لك ايها الشعب بقادتك الذين لم تغيروهم بالعملية الانتخابية الديمقراطية لقد انتخبتم الفاسدين مرةً بعد مرة كان يجب عليكم تغير هذه الطبقة الفاسدة التي تبين لنا باننا اكثر فسادا منهم لاننا ضيعنا الفرصة الذهبية لبناء الدولة دولة السيادة دولة همها الوحيد اسعاد الشعب دولة تكفل حق العيش للمواطن دولة لها سيادتها الخاصة دولة تعمل لمصلحة شعبها و ليس لمصلحة شعوب ودول اخرى دولة لا تتلقى تعليماتها من خارج الحدود .
    © 2005 - 2021 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media