المهزلقراطية!!!
    الأربعاء 17 نوفمبر / تشرين الثاني 2021 - 08:47
    د. صادق السامرائي
    الديمقراطية تستوجب دستورا مهابا وفاعلا وقانونا صارما , وكل النشاطات عليها أن تتحرك وفقا لإرادة الدستور والقوانين المنبثقة منه.
    أما أن ينتفي الدستور ويغيب القانون , وندّعي الديمقراطية وفقا لآليات توافقية وإرضائية ومحاصصاتية , فهذه مهزلقراطية , وليست ديمقراطية.
    المهزوم لا يقر بالهزيمة!!
    الفائز يحاصروه المنهزمون!!
    وشعارات "ألعب لو أخرب الملعب" سائدة وفاعلة في الواقع!!
    فعن أية ديمقراطية يتحدثون؟
    الديمقراطية تنتج مجتمعات هانئة سعيدة  , لا مضطربة يفترسها الخوف والرعب , والمخاطر وأكثرهم يهربون من بلادهم للهجرة إلى دول أجنبية , للحصول على بعض الحقوق الإنسانية المحرومين منها في بلدانهم المدّعية بالديمقراطية.
    أبناء الوطن على الحدود الأجنبية يكابدون الجوع والبرد القارس , والحرمان من أسباب الوجود الإنساني المتعارف عليها , والساسة منشغلين بهموم الغنائم والمقاعد , وكم من الكراسي سيحصدون ومن الثروات سينهبون , والبلاد إلى خراب , والعباد إلى جحيمات الهجيج.
    تلك ديمقراطياتنا العظيمة , التي تذيق الناس شر البقاء , وتدفعهم للمغادرة لكي يأتي مكانهم من أبناء التابعين لغير الوطن , والساعين إلى تدمير العباد بالعباد , وكلهم ينادون حي على سوء العمل , ويجاهدون بأسلحتهم لقتل روح الأمل.
    وبإسم الدين يتمشدقون , وبحب الأكارم يتظاهرون , وهم من أعوان الشيطان الرجيم , وأعداء الإنسان الطيب الرحيم.
    وكلُّ مَنْ عليها فان , ويبقى الأشرار في الميدان!!
    فهل إنها لعبة الإطاحة بالإنسان؟!!

    د-صادق السامرائي
    © 2005 - 2021 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media