10 قصصص قصيرة ذكية: الـرعـوي الـمـرح ـ متوالية سردية مؤتمتة في ثلاثة فصول
    السبت 1 مايو / أيار 2021 - 21:38
    أ. د. إشبيليا الجبوري
    رسامة وكاتبة وشاعرة ومديرة في وكالة ناسا للفضاء
    ـ 0 ـ
    الحق عقل الظن المتعالي٬ شقيا٬ الحدس المحض يكاده.!٬ نافذة مقهى عتيقة ـ٬ وسط القرية٬ لو شاءها٬ رائحة الشاي والخبز الحار.!
    الفصل الأول
    ـ 1 ـ
    تجرست خشخشة٬ خطواته لا تستدعي الهوان٬ الرعوي الرث٬ له اتجاه المقهى.!٬ 
    ـ 2 ـ
    سقيفة الحسن البصري٬ بين النخيل٬ قراطيس السعف الأخضر.!
    ـ ٣ ـ
    هفيف نسيم دجلة٬ مختارات أهل الكلام العتاد٬ قطوف معتزلة البنفسج.!
    ـ 4 ـ
    الرعوي الرث٬ يتجرس مرح الحكمة٬ بين النهرين٬ أنوار المحنة المتلألئة.!
    الفصل الثاني
    ـ 5 ـ 
    إن لهم سهرات٬ خفقة طين مطهرة٬ لهم منها جدران سماء وأقلام وأعتزال.!
    ـ 6 ـ
    نافذة المقهى يكتنفها الضباب٬ قضبان وفضاء٬ نخيل الأقطاب يغادرها النهر٬ لمجرى يقترب.!
    ـ 7 ـ
    مهد الجمر الوليد٬ أوراق الشاي الجافة٬ وحيث يكون الطين حرا في التعبير٬ يصب الشاي مشاعره.
    ـ 8 ـ
    فجر الخريف٬ لا أحد أشباه النخلة٬ العالم نفسه يتغير٬ مشقة النور في كل لحظة.!
    ـ 9 ـ
    الرعوي العجوز٬ داخل المقهى يتجرس٬ يكادها اللوز في نافذة مقهى القرية٬ دلو مليء بالأنا.!
    الفصل الثالث
    ـ 10 ـ
    ثمرات لها من السعف سليلة٬ بين النوى٬ حلية عزل٬ شبيهة عقل٬ ضفاف نهر الطحالب الخضراء.!٬ الرعوي المرح٬ مليء بالعطش٬ يحمل قطرة ماء٬ إلى التلال بعيدة.!٬ كلما يعطش٬ يمتحن بدءه في الصمت٬ الرعوي المرح سماء.!. انتهت.
    © 2005 - 2021 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media