تنفيذ عملية دهم واسعة بحثاً عن ’’الرأس الاكبر’’ لصالات الروليت
    الأثنين 9 سبتمبر / أيلول 2019 - 13:18
    [[article_title_text]]
    (بغداد اليوم) بغداد - افاد مصدر أمني في وزارة الداخلية، الاثنين (09 ايلول 2019)، بأن القوات الامنية نفذت، عملية دهم وتفتيش واسعة، للبحث عن الرأس الاكبر لصالات الروليت في العراق بالساعات القليلة الماضية.

    وقال المصدر في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "قوة خاصة من مكتب المفتش العام في وزارة الداخلية، وبالتعاون مع الشرطة المحلية والاتحادية، نفذت في ساعات الصباح الاولى، عملية دهم وتفتيش لفندقين في بغداد لملاحقة الرأس الاكبر لصالات الروليت في العراق".

    وأضاف أن "العملية نتج عنها ضبط اسلحة غير مرخصة، ومجموعة من الوثائق المزورة، فيما لم يتم التوصل إلى المتهم الاكبر"، مرجحاً "هروبه إلى خارج العراق".

    وتابع المصدر أن "المطلوب الذي يتم البحث عنه يسمى بالرأس الاكبر، حيث يمتلك أكثر من 50 قاعة روليت في العراق".

    وكان مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية، كشف الأحد، 01 أيلول، 2019، النتائج الأولية للتحقيقات الجارية مع الأشخاص الذين تم القاء القبض عليهم في صالات القمار والروليت في فنادق كبيرة ببغداد نهاية اب الماضي.

    وذكر المكتب في بيان تلقته (بغداد اليوم)، أن "التحقيق اثبت تورط ضباط أمن كبار بالتواطؤ مع أصحاب قاعات الروليت والقمار بالسماح لهم بإدارة وممارسة القمار الممنوع وفق القانون العراقي وتغاضيهم عن أداء واجبهم الرقابي والتنفيذي".

    وأردف أن "التحقيق كشف أيضاً أنه تجري في هذه الصالات أكبر عمليات غسل للأموال وتهريبها الى خارج البلاد، حيث ظهر أن العديد من فيش المقامرة المستخدمة في هذه الصالات والتي تم ضبطها من قبل مفرزة العمليات الخاصة التابعة لمفتشية الداخلية هي فيش قمار دولية يمكن لأصاحبها أن يصرفونها في أي نادٍ أو صالة روليت خارجية".

    وبين مكتب المفتش العام، أن "الاعترافات والتحقيقات الأولية، أظهرت أن أغلب الأجانب الذين تم ايقافهم في عملية المداهمة تلك بما فيهم النساء لا يملكون أوراق اقامة أو تشغيل رسمية ومخالفين لشروط الإقامة والتشغيل العراقي النافذ".

    وختم أن "التحقيقات مستمرة بالقضية لمعرفة ملابساتها والمتورطين الآخرين فيها، بغية تقديمهم الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل".

    ونشر مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية جمال الاسدي، الخميس(29 آب 2019)، مقطعا مصورا  لعملية اعتقال 189 شخصا اثناء ارتيادهم صالات روليت وقمار في بغداد، والتي كان قد أعلن عنها الأسبوع الماضي.

    ووثق المقطع اللحظات الأولى لاقتحام عناصر أمن تابعين لمكتب المفتش العام، صالات روليت وقمار، بداخلها عشرات الأشخاص، الذين ظهر بعضهم لاحقا وهم قيد الاعتقال داخل الصالات.

    وكان مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية قد أعلن، الجمعة 23 آب 2019، اعتقال 140 شخصا من مرتادي صالات القمار والروليت والعاملين فيها في بغداد "بضمنهم 17 سيدة من جنسيات أجنبية، وضباط ومنتسبين في أجهزة أمنية مختلفة".

    ويوم الثلاثاء  27 آب، أعلن مجلس القضاء الأعلى أن محكمة تحقيق الرصافة  صدقت اعترافات 189 متهما هم "زبائن وعاملين في قاعات الروليت"، بينهم 40 اجنبيا ضمنهم 24 امرأة من "جنسيات تركية وبنغلاديشية وأوكرانية وجورجية وروسية".
    © 2005 - 2019 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media