عضو بالأمن النيابية: استهداف القواعد العسكرية المشتركة ’’خطأ جسيم’’ والعراق ليس بلداً محتلاً
    الخميس 16 يناير / كانون الثاني 2020 - 14:39
    [[article_title_text]]
    عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية عبد الخالق العزاوي
    (بغداد اليوم) ديالى - قال عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية عبد الخالق العزاوي، الخميس (16 كانون الثاني 2020)، إن العراق ليس بلداً محتلاً من أي دولة، فيما رأى أن استهداف القواعد العسكرية المشتركة هو ’’خطأ جسيم’’.

    وذكر العزاوي في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "حديث بعض القوى السياسية عن وجود قوة احتلال في العراق وصف غير دقيق وبعيد عن الواقع"، مبيناً أن "جميع القوات الأجنبية ومستشاريها وجنودها جاؤوا بموافقة من قبل الحكومة العراقية بعد أحداث حزيران 2014".

    واضاف العزاوي، أن "البرلمان اتخذ قراراً بإخراج القوات الأجنبية من البلاد رغم تحفظنا على آلية التصويت، لكنه قرار رسمي والكرة الآن في ملعب الحكومة لتنفيذه والامر لا يتم بين ليلة وضحاها ويحتاج الى وقت".

     وأكد أن "استهداف القواعد العسكرية المشتركة خطا جسيم يجب الانتباه لمخاطرة واعطاء وقت للدبلوماسية الحكومية في حسم المشاكل وتنفيذ القرارات الرسمية".

    وكانت خلية الإعلام الأمني قد أعلنت، الأحد الماضي، إصابة 4 منتسبين من القوة الجوية بقصف صاروخي استهدف قاعدة بلد الجوية بمحافظة صلاح الدين.

    وذكرت الخلية في بيان تلقته (بغداد اليوم)، ان "قاعدة بلد الجوية في محافظة صلاح الدين، تعرضت الى قصف بصواريخ الكاتيوشا، مما ادى الى اصابة ضابط وثلاثة من منتسبي القوة الجوية العراقية".
    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media