تصريح جديد من الناطق باسم القائد العام حول العمليات ’النوعية’ على الحدود السورية
    الجمعة 16 أكتوبر / تشرين الأول 2020 - 17:27
    [[article_title_text]]
    يحيى رسول الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة
    بغداد (ناس) - قال يحيى رسول الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، الجمعة، ان العمليات "النوعية" ونصب "الكمائن" مستمرة على الحدود (العراقية – السورية) لغرض تأمينها بشكل كامل.  

    واضاف رسول في تصريح للوكالة الرسمية تابعه "ناس" (16 تشرين الاول 2002)، انه "وبتوجيه من القائد العام للقوات المسلحة ومن خلال القيام بالعمليات النوعية والاستباقية ،فإن القوات الأمنية تركز بشكل كبير على موضوع تأمين الحدود العراقية، ولاسيما مع الجارة السورية"، مشيراً إلى أن "القوات مستمرة في عمليات نصب الكمائن على الشريط الحدودي، وأن قطعاتنا استطاعت خلال الفترة الماضية إلقاء القبض على عدد من المهربين، وخاصة في تهريب المواد المخدرة".  

    واشار الى أن "القوات ألقت القبض على متسللين من عصابات داعش الإرهابية ويحملون جنسيات أجنبية، ومن ضمنها الجنسية السورية"، لافتاً إلى أن "العمليات الاستباقية والنوعية مهمة جداً وهي مدعومة ومبنية على الجهد الاستخباراتي".  

    وتابع رسول أن "تركيز قطعاتنا يعتمد على المعلومات الاستخباراتية، فضلاً عن القيام بعمليات إنزال من خلال طائرات الجيش العراقي، وفي بعض الأحيان نقوم باستهداف بعض الأوكار والمخابئ التي تحاول الاختباء بها عصابات داعش الإرهابية في عمق الصحراء"، مبيناً أن "عمليات نصب أبراج المراقبة والكاميرات الحرارية مستمرة بشكل دؤوب لكل القطاعات التي تقوم بتأمين كل الشريط الحدودي".  

    وأشار إلى أن "الحدود العراقية السورية بمسافة 605 كيلومترات، مقسمة وممسوكة من قطعات قوات الحدود، وأن بعض المناطق منها ممسوكة من قوات الحشد الشعبي، وهناك قطعات أخرى ممسوكة من قطعات الجيش العراقي"، مؤكداً أن "القوات مستمرة بتحصين الشريط الحدودي، وبتوجيه ومتابعة من القائد العام للقوات المسلحة، وبإشراف من وزير الدفاع، ورئيس أركان الجيش".  
    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media