الحكومات تقتل المواطنين!
    الأثنين 9 نوفمبر / تشرين الثاني 2020 - 06:54
    د. صادق السامرائي
    الحكومات تقتل المواطنين عندما لا تقدم الخدمات الصحية الوافية , وحينما لا تستعد لمواجهة المخاطر والأوبئة  بما يستوجب من الإستعدادات , وتوفير ما تحتاجه من الأدوية والأجهزة والعلاجات الأخرى اللازمة للحفاظ على حياة المواطنين.
    وفي حالة إنتشار وباء الكورونا الذي يستوجب الإستعدادات القصوى وتطوير مستوى الخدمات , لكي تكون مؤهلة لمواجهة موجات الوباء وبقدرات مقبولة , ومتواكبة مع ما تقدمه حكومات الدنيا لمواطنيها في هذا الظرف العصيب.
    فتوفير أجهزة التنفس الإصطناعي , ومستلزمات الوقاية , والتوعية الصحية وتثقيف المواطنين , من الأساسيات التي من المفروض إتخاذها لحمايتهم من الوباء , لا أن يُترك الحبل على الغارب , والركون إلى مناعة القطيع التي تعني " أنت وربك يا موسى" , أي " أنت وحظك يا مواطن" , فالمريض الذي يحتاج إلى رعاية وعناية طبية لا يحصل عليها , وإنما يترك في بيته وفي أحسن الأحوال يتم تزويده بالأوكسجين وبأساليب بدائية , أما في المستشفيات فالرعاية قاصرة وغير كفوءة , لعدم توفر مستلزماتها المعمول بها في مستشفيات الدنيا.
    وهذا الإهمال يتسبب بإنتشار الوباء وإصابة العاملين في القطاع الصحي , مما يعني أن حالات الوفيات من الوباء ستتزايد , وقدرات الشفاء منه متروكة لقابلية المصاب على المناعة والمقاومة , أما وسائل الوقاية والعلاج فأنها ليست ذات شأن وإهتمام.
    فلو تساءلت عن عدد أجهزة التنفس الإصطناعي في المستشفيات , وهل توفر ما يكفي منها لتبين العجز , كما أن الأدوية وغيرها من متطلبات الرعاية والعلاج فأنها غير موجودة , وكأن الأمر لا يعني القائمين على توفير الخدمات الصحية.
    إن إهمال الرعاية الصحية يُعد قتلا متعمدا للمواطنين , تتحمل الحكومات مسؤوليته , ويجب أن تحاسب وبشدة على هذا التقصير !!
    فاحترموا قيمة الإنسان بتوفير الرعاية الصحية اللازمة للمواطنين!!

    د-صادق السامرائي
    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media