من أياد السماوي إلى زعيم منظمة بدر هادي العامري
    الجمعة 20 نوفمبر / تشرين الثاني 2020 - 20:40
    أياد السماوي
    السيد هادي العامري زعيم منظمة بدر / السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الأخ أبو حسن العامري .. أكتب إليك هذه الرسالة في هذا الظرف العصيب الذي يمرّ به بلدنا وشعبنا والألم يعتصر قلبي , لتكون حجّة عليك أمام الله وأمام الشعب وأمام التاريخ .. أخي أبو حسن .. أرجو أن يتّسع صدرك لي وتقف ولو لدقائق معدودة أمام ما سأقوله لجنابك الكريم بعيدا عن أي شكل من أشكال المجاملة ومواجهة الحقيقة بشجاعة ورجولة مهما كانت هذه الحقيقة مؤلمة لنا جميعا .. أنا واثق جدا أنّ جنابك الكريم غير واع وغير مدرك لما يخططه أعداء بلدنا وشعبنا وأعداء المقاومة الإسلامية التي تنتمي أنت لها , ولو كنت تدرك هذه المخاطر التي تهدّد بلدنا وشعبنا يا أبا حسن , لوقفت عندها وشاطرت الآخرين من هم أكثر منك خبرة بدروب السياسة ودهاليزها , الرأي والمشورة .. ربّما قد تنزعج لهذه الحقيقة حين يقول لك أحدا أنّك قد فشلت فشلا كارثيا في القيادة السياسية , وتسببّ في كوارث حلّت بالبلد بسبب هذه القيادة .. أخي العزيز أبو حسن  .. لست بصدد سرد هذه الكوارث السياسية التي تسببت بها قيادتك لتحالف الفتح , بقدر ما أسعى من خلال تاريخك الجهادي المشرّف , إلى مخاطبة ضميرك الحي وما تحمله من مخافة لله سبحانه وتعالى ..

    أخي العزيز أبو حسن .. أنت تعلم أنّنا جميعا راحلون من هذه الدنيا , وأنّنا جميعا سنقف أمام الله سبحانه وتعالى في يوم لا ينفعنا فيه مال ولا جاه ولا سلطة , وسنحاسب حسابا عسيرا عمّا ارتكبناه بحق هذا البلد والشعب كلّ حسب موقعه .. وقطعا ستكون أنت وكلّ من توافق على برهم صالح ومحمد الحلبوسي ومصطفى الكاظمي , في موقف الله أعلم به , وحينها لن تنفع الأعذار التي تعوّدت قولها للعراقيين في الحياة الدنيا , لأنّ الله سبحانه  وتعالى يعلم ما تخفيه صدورنا .. أخي المجاهد أبو حسن .. إذا كنت تؤمن بالله واليوم الآخر وتخاف حساب الله تعالى , وأنا واثق بشكل مطلق أنّك تؤمن بالله وتخاف حسابه , فلا تكون لعنة هذا البلد وهذه الأمة , ونأى بنفسك قبل الرحيل .. والذي أوكلت مصير العراقيين له وتنتظر موافقته كي تلتحق بمشروع إنقاذ هذا البلد , لن ينام في قبرك ولن يحاسب بالنيابة عنك .. نصيحتي الأخوية الصادقة لك أن تمض مع المخلصين من أبناء الشعب العراقي في مشروع الخلاص من زمرة العملاء والجواسيس وناهبي مال عام العراقيين , وتتوّكل على الله سبحانه وتعالى وتبدأ بالغلام النزق سليل البعث أولا .. وهذا هو العمل الوحيد الذي سينقذك من حساب ذلك اليوم العسير .. لا زلت مؤمنا أنّك يا هادي العامري تخاف الله تعالى وتملك ضميرا حيّا , وانّك لن تكون تكون لعنة هذا البلد ..

    أياد السماوي
    في 20 / 11 / 2020      
    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media