الكراسي الطائشة!!
    الأحد 21 نوفمبر / تشرين الثاني 2021 - 07:12
    د. صادق السامرائي
    كم من الوقت تحتاج الحكومات لبناء البلاد؟
    المتعارف عليه أن الحكومات الوطنية الذكية , العاقلة النزيهة المؤمنة بسيادة البلاد وعز العباد , لا تحتاج لأكثر من عشرة سنوات لتضع المرتكزات الأساسية , لإنطلاقة عمرانية ذات قيمة إقتصادية وحضارية.
    فالعديد من حكومات الدنيا إنطلقت ببلدانها من مربع الصفر , وأوصلتها إلى قمم التقدم والرخاء.
    إبتداءً من الصين وإنتهاءً برواندا!!
    ومن حولنا أمثلة حقيقية فاعلة في بلدان الأمة , وشواهدها في دول الخليج والمغرب العربي , وتبدو اليوم واضحة في مصر المنطلقة بتفاعل إبداعي متميز , فلماذا لم تتمكن حكوماتنا من بناء الوطن وتأمين حقوق الإنسان فيه؟
    أين العلة والخلل؟
    إن الحكومات الذكية  تؤهل بلدانها لمسيرة الإعمار والبناء المادي والمعرفي والمعنوي , وتقودها إلى مرافئ الرفاه والعلاء , والحكومات الغبية تفعل ما تشاء أهواؤها , وأمّارات السوء الفاعلة فيها , لأنها بلا عقل وطني , وبلا قدرة على التفكير العملي الصالح للحياة , فبوصلة سلوكها عواطفها , وأضاليلها العقائدية وولاءاتها العدوانية للطامعين بالبلاد والعباد.
    فالعلة في الكراسي التي يجلس عليها الطائشون المغفَّلون , المجردون من أي إحساس بالآخر , والمعفرون بالسوء والبغضاء , فتراهم لا يستحون مما يفعلون , وعندما تسألهم عن إنجازاتهم يستحضرون ألف عذر وعذر , ويتهمون الآخر , ويحسبون أنفسهم ملائكة وما حولهم طوابير شياطين.
    وتلك مأساة الشعوب المبتلاة بالفاسدين الجاثمين على مصيرها , والذين يتحركون وفقا لإرادة الآخرين , فعقولهم معطلة , وأدمغتهم متحجرة وكأنهم الدمى.
    ولهذا يأخذون بلدانهم إلى قيعان الوجيع والفاقة والحرمان , والخراب والإستهانة بحقوق الإنسان  , وهم ينادون إنما نحن المصلحون!!
    فهل من قدرة على طرد الأغبياء من الكراسي؟!!

    د-صادق السامرائي
    © 2005 - 2021 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media