محافظ الناصرية يفجر قنبلة
    الأربعاء 14 يوليو / تموز 2021 - 19:36
    أحمد العباسي
    بعد الاحداث الاخيرة المتتالية في العراق من فقدان الثقة بين المواطن والحكومة وانعدام الامن وكثرة الفساد وخاصة فاجعة الناصرية في مستشفى الحسين عليه السلام التي أودت بـ 130 شهيد غير الجرحى رحمهم الله جميعا واسكنهم فسيح جناته والشفاء للجرحى بحق محمد وال محمد.

    هنا علينا أن نتوقف قليلا ونبحث عن الاسباب والتداعيات ومن هي الجهات المسؤولة عن هذه الفاجعة الاليمة ومن يقف خلفها ؟ هل هي الحكومة أم الميليشيات أم الخارجين عن القانون وماأكثر مسمياتهم أم كما يطلق عليهم ثوار تشرين أو كما يحلو للبعض ان يطلق عليهم ( الجوكرية )؟!

    الشعب في واد والحكومة في واد وحرق العراق يحترق من الشمال الى الجنوب!!

    من يريد لهذا الموال أن يعزف ليل نهار ؟ ومن من الدول تدعم عمليات التخريب؟

    هذه الاسئلة وغيرها تشغل بال المواطن العراقي وهو في حيرة من أمره يقف عاجزا عن حل مشاكل بيته واذا به يصدم يوميا بأحداث لايفهمها ويعجز عن فهمها . المشكلة انه يبحث يوميا عن قوت يومه واذا به يجد الشارع يحترق والوزارة تحترق وانبوب الماء والنفط يحترق والمزارع تحترق والاسماك ومزارع الدجاج تحترق والمستشفيات تحترق في صورة مأساوية لايجد لها تعبير ولاتفسير .

    ولو فكرنا قليلا كيف يتفاعل الناس مع هذه الاحداث يوميا وكيف يفكر المواطن بالعمل لكي يكد ويجتهد ويوفر لقمة عيشه له ولأطفاله ولعائلتها كلها؟

    في هذه الحالة كما تعرفون سوف ينهار المواطن عندما تنهار المؤسسات وتصغر الدولة وتسقط هيبتها في عين المواطن ويصبح التمرد شيء واقع لامحال!

    والجواب على كل الاسئلة هي الانتخابات لعرقلة عجلة الحياة والاحزاب السبب.

    وهناك مشكلة أكبر واعظم في هذا الوطن الذي قدر له ان يكون فيه اشخاص لايحبون العراق بل يعشقون المال وحرق العراق!

    بل ااذا وجد بعض المخلصين أمثال محافظ الناصرية الحالي والذي لم يمض على وجوده في المحافظة سوى شهرين أو اقل او اكثر قليلا توجه اليه سكاكين الغدر ليل نهار بينما هو يعمل جاهدا ليل نهار لخدمة المحافظة . ويشهد الله انني لااعرف محافظ الناصرية لامن بعيد ولامن قريب فقد أرى متابعته المستمرة للمشاريع في المحافظة ويسهر على كل صغيرة وكبيرة ولكن هناك من يضع العصي في طريقه!

    ويوم أمس كاانت هناك تغريدة لوزير سيد مقتدى صالح العراقي يطالب فيها السيد محافظ الناصرية بالاستقالة وكان رد السيد المحافظ شديدا بأنه لايقبل هذا الكلام وان الوحيد الذي يقيله السيد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

    ووجد ان الحقائق يجب ان تكشف وان توضح للرأي العام اضطر ان يدلي ببيان قوي وضع فيه النقاط فوق الحروف وقال حتى لو اقتل يجب ان اقول الحقيقة!

    وهنا الطامة الكبرى وأي حقيقة أظهرها اذا قرأتها سوف تسقط مغشيا فوق سطح الارض . حقيقة مؤلمة تكشف لكم حجم الفساد لكتلة سائرون والتي لو استمرت على هذا الحال سوف يضيع العراق ومن فيه . بل سوف يهاجر سكان العراق الى كل الدول ويبقى العراق بيد الفاسدين والمخربين من كل الاحزاب وليس فقط سائرون.

    رسالة السيد محافظ الناصرية:

    بيان محافظ ذي قار رداً على مطالب الصدر بإقالته

    رغم اني لم يمضي على تسلمي إدارة محافظة ذي قار سوى بضع الاشهر ، لم انم بها ليلة واحدة بشكل كامل ، ليلي ونهاري بالعمل ، اتجول بين الوزارات ورئاسة الوزراء والمحافظات ، بالرغم من رفض عشرات الشخصيات لمنصب المحافظ وكادت الناصرية ان تنهار بشكل كامل عندما تخاذل كثيرين عن التصدي للمسؤولية

    لكنني عاهدت نفسي واهلي ان لا اترك المنصب الا بإستقرار الناصرية وإعطاء كل ذي حقٍّ حقه ..

    لكن ..

    يا سيدنا هل تعلم بحجم الفساد الذي واجهه المحافظون السابقون ولا انزه هنا احد بقدر ما اريد تبيان الحقائق ..

    هل تعلم ان لا مشروع تبليط او فرش مقرنص او وضع العاب اطفال او مد شبكات مجاري بدون ما ان يتم اعطاء كومشن للجنان الاقتصادية التي يتربع عليها شخصيات يقولون انهم تابعون لك وبعضهم يتحدث بلسان المكتب الخاص

    هل تعلم اني قبل اسبوعين طالبت بإقالة مدير صحة ذي قار لفشله الواضح ، لكن تدخل احد نوابك في البرلمان وهددني وهدد اي شخص يمس مكانت مدير صحة الناصرية ، وفعلا رُفض طلبي من قبل الوكيل الفني لوزارك الصحة الذي هو الاخر يتحدث وكأنه من الحنانة

    هل تعلم بالتهديدات التي اتلقاها امام كل تحرك اقدم عليه باتجاه اي شركة اجنبية لادعوها للاستثمار في المحافظة وكان اخرها الشركة الصينية والشركات التابعات للعتبات المقدسة ، وايضاً تعرضت للتهديد بالقتل او ان اعطيهم نسبة 20 ‎%‎ من العقود الاستثمارية

    هل تعلم بالمجاميع المسلحة التي تُغير ليلاً على منازل الناشطين في الناصرية وتخطفهم واتدخل توسلاً وقوةً لاخراجهم لاني اعلم ان اي مواجهة بهذا الجزء ستتحول لمعركة لا تُبقي ولا تذر

    نعم انا مقصر لاني لم افضح الجميع ولم اكشف كل الفاسدين اي الناصرية وبضمنهم من يمثلوك في المحافظة

    واعلم يا ابن الطاهرين والمضحين ان انصارك ومريديك هم رأس الفساد في ذي قار واعلم ان هذه الكلمات قد تودي بحياتي وحياة عائلتي ، لكنها رسالتي الاخيرة التي لم اجد سواها امام حقيقة ما حصل في مستشفى الحسين ..

    احمد الخفاجي

    محافط ذي قار
    هنا ايضا علينا ان نتوقف قليلا . هل يعقل ان سيد مقتدى معزول عن هذه الاحداث ولايعلم بما يجري ؟ يعني هل يعقل ان ( حاشية ) سيد مقتدى لاتحيطه علما بما يحدث من فساد وسرقات ونهب مبرمج للمال العام ؟ هل تصدقون ان سيد مقتدى غير مطلع على الصغيرة والكبيرة وهو الذي فضح هذا الاسبوع عدة اسماء من التيار الصدري بالاسم الصريح وماهو حجم فسادهم وطردوا من التيار الصدري !

    شيء لايصدق ولايعقل . كيف تصله هذه المعلومات الدقيقة عن فساد كل تلك الاسماء وحجم الفساد لايعد ولايحصى في عدة وزارات ومؤسسات الدولة ولايعلم بهذه التفاصيل التي ذكرها المحافظ ؟ هناك أمرين أما ان حاشية سيد مقتدى تعمل وفق هواها وعندها لجان اقتصادية في كل وزارت الدولة وهي التي منعت عقد ميناء الفاو للشركات الصينية وهي التي تحكمت بصرف سعر الدولار لأنها تجني ملايين الدولارات من هذا الارتفاع وسيد مقتدى لايعلم ولايعرف ماذا يجري فقط تصله بعض النشاطات والتي تتعلق بتيار سائرون وفساد البعض منهم !

    هذه هي المشكلة الكبرى التي ليس لها حل والتي نوه عنها سيد مقتدى بأنه سوف يتعرض الى الاغتيال لأن هذه ( الحاشية ) التي تحيط به لايروق لها ردة فعله لذلك حتى يستفادون ويسرقون امتدوا في غيهم علانية وجهرا ولك الله ياعراق .


    #احمد_العباسي
    © 2005 - 2021 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media