لتفادي الموت المبكر.. "كلمة السر" في وصفة غذائية
    الخميس 7 يوليو / تموز 2022 - 06:53
    [[article_title_text]]
    (سكاي نيوز عربية) ترجمات - شجع باحثون الناس على تناو لحوم أقل وفواكه وخضار أكثر، قائلين إن الأمر يمكن أن يساعد في منع الوفيات المبكرة، بعد أن خلصت دراسة أعدوها إلى هذه النتيجة.

    وذكر الباحثون، الذين يعملون في جامعة إدنبرة باسكتلندا، أنهم ينصحون الأشخاص بتناول ما يعادل 350 سعرة حرارية، بما يشمل اللحوم والألبان والأسماك يوميا، بحسب ما أفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

    وتوازي هذه المقادير قطعة صدر دجاج كبير.

    وقدر الباحثون أن سكان دول مجموعة العشرين يتناولون حاليا ما معدله 620 سعرة حرارية من المنتجات الحيوانية، ما يوازي قطعتين كبيرتين من اللحم البقري.

    وذكروا أنه يحب أن يتناول الأشخاص 720 سعرة حرارية من الخضار والفواكه، على سبيل المثال: التفاح والموز وخضار ورقي بما يعادل 200 سعرة حرارية.

    لماذا علينا فعل كل ذلك؟

    يقول الباحثون إن تغيير عادات الأكل سيقلل من الوفيات المرتبطة بالسمنة، مثل مرض القلب والسكري من النوع الثاني والسرطان.

    وذكر أيمن ساتر، أحد المشاركين في البحث، أن هناك فوائد كبيرة نتيجة تغيير نظام الحمية الغذائية.

    وتعرّف الحمية الغذائية السيئة بأنها تلك التي تشمل تناول الكثير من الملح وقليلا من الأمور التالية: الحبوب الكاملة والخضار والفواكه والأحماض الدهنية، أوميغا 3، والمكسرات والبذور.

    وتتسبب هذه الحمية بموت 11 مليون شخص حول العالم سنويا، نتيجة أمراض مثل مرض القلب وسرطان القولون والمستقيم.

    ووضع الباحثون 4 سيناريوهات للتعافي من مرض كوفيد-19، بحثت في كيفية تأثير السياسات المصممة لتعزيز النظم الغذائية الصحية.

    وخلصت الدراسة التي نشرت في دورية (Lancet Planetary Health) أن تحول نحو نظام غذائي يقوم على النباتات يمنع وفاة 2583 وفاة مبكرة من بين كل مليون شخص حتى عام 2060.

    ومع توقع أن يصل عدد سكان الأرض إلى 10 مليارات نسمة في ذلك العام، فهذا يعني حماية 26 مليون نسمة من الموت المبكر في 2060.
    © 2005 - 2022 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media